الاثنين، 1 نوفمبر، 2010 , Posted by hitham el attar at 11:26 م




ذكرت صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية في عددها الصادر اليوم أن فريقا دولياً من العلماء يبحث في أعماق البحر الميت عن سجل يحكي قصة التغير المناخي والزلازل التي تعود إلى ملايين السنين.

وأضافت الصحيفة أن الأدلة الأولية للحفر التي تم التوصل إليها خلال منتصف مرحلة المشروع المقرر أن يستمر أربعين يوماً كانت أكثر مما توقعه العلماء إذ لم يتوقع العلماء أن يجدوا قطعة من الخشب تعود الى نحو 400 ألف عام ولا أن يتوصلوا إلى طبقة من الحجارة الصغيرة يتراوح عمرها بين خمسين ألفا ومئة ألف عام.

وأوضحت الصحيفة أن العلماء اكتشفوا أن ما هو الآن وسط البحر الميت الذي يعتبر بحيرة مالحة جداً كان شاطئاً وأن مستوى الماء حاول أن يعود مرة أخرى إلى طبيعته، طبقاً لما ورد بـ"الوكالة العربية السورية".

وأكدت الصحيفة أن الفكرة من وراء المشروع هي الحفر تحت البحر واستخلاص النواة الجيولوجية المستديمة التي بمجرد تحليلها يمكن أن تقدم معلومات هامة بشأن العمليات الطبيعية والتغيرات البيئية.

وأوضحت الصحيفة أن الحجارة الصغيرة التي وجدها العلماء في قاع البحر الميت مشابهة لتلك التي توجد على شواطئ شبه جزيرة سيناء وهذا يعني أن المياه في البحر الميت انخفضت في الماضي إلى مستويات أكثر مما كان يعتقد في السابق وهو ما يعطي العلماء الأمل بأن مستويات المياه ستعود إلى طبيعتها.

وأشارت الصحيفة إلى أنه تم العثور على اكتشافات أخرى إذ نتج عن الحفرة الأولى التي بلغت 1500 قدم تحت قعر البحر واكتملت بداية الشهر الحالي عشرات من الأنابيب البلاستيكية المملوءة بقطع من الترسبات ومن المعتقد أن الحفرة اخترقت ترسبات تعود إلى أربعة عصور جليدية.

وأوضحت الصحيفة أن العلماء اختاروا البحر الميت للحفر لأنه يقع في أكثر مناطق العالم انخفاضا وهو ما يحمي الترسبات المتراكمة من أي عوامل خارجية، كما أن التركيبة الخاصة لمياه البحر الميت توفر فرصا نادرة للبحث فالمعادن الخاصة التي وجدت في البحر يمكن استخدامها في التاريخ بشكل أفضل من الطرق الإشعاعية ما يمنح العلماء فهما غير مسبوق لتاريخ القوى الطبيعية في المنطقة.

وذكرت الصحيفة أن من أهم التحديات التي يواجهها المشروع الحاجة المستمرة لإجراء إصلاحات على الزوارق بسبب ارتفاع نسبة الملوحة ولاسيما أن الفريق يعمل على مدى 24 ساعة.

وأضافت أن الحفريات كشفت الجمعة الماضي عن لغز آخر عندما أعلن العلماء من منصة الحفر تسجيل درجة حرارة بلغت 104 درجات مئوية داخل الأنابيب على عمق 1300 قدم أي أعلى بكثير مما كانوا يتوقعونه.

Bookmark and Share

Currently have 0 التعليقات:

Share it

مدونه ميجا اف ام هيا مدونه شخصيه تحوى العديد من المجالات مثل ( مسلسلات عربيه وتركيه ، افلام عربى واجنبى ، افضل اهداف المباريات ، كارتون ، رومانسيات ، نكت وفكاهه ، دردشه ، اسلاميات ، نسائيات صبايا ، اخبار الحوادث )

هيثم العطار. يتم التشغيل بواسطة Blogger.
Latest News

شات ميجا اف ام

لتغير الاسم بالدردشه اضغط على اول اسم بالقائمه على يمينك

لتشغيل الشات يجيب تحميل برنامج فلاش بلاير لتحميله اضغط هنا

ينصح باستخدام متصفح فاير فوكس لتحميله اضغط هنا